المُنتقى والمُجتبى
اهلا وسهلا بمن زارنا
على الرحب والسعة لك الصدارة ولنا العتبة
متمنين لك قضاء اطيب الاوقات معنا

المُنتقى والمُجتبى

هدفنا تحري كل ماهو قيم ويعود بالفائدة على القارئ الكريم وننأى عن كل ماهو غث ولايمت للعنوان بصلة وطموحنا ان يبقى معنا كل من يمر علينا وذلك لثقتنا بما نطرح
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 إنما الناس .. عطور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 345
تاريخ التسجيل : 09/11/2012
الموقع : libya

مُساهمةموضوع: إنما الناس .. عطور    الجمعة 8 فبراير 2013 - 16:46


كلما شاهدت زجاجة عطر رأيت فيها انساناً ..

لأن البشر يشبهون تماما أنواع العطور ..

هناك عطر رخيص مثير وكاذب ..
وهنا انسان يحمل نفس الصفات ..
تراه دجالاً يثير حوله الغبار في كل شيء
رغم أن في أعماقه مساحات واسعة من القبح والزيف والكذب ..

وأرخص أنواع العطور أكثرها إثارة ..
هناك عطر رخيص..
ما إن ينطلق في الهواء حتى يملأ الكون ضجيجاً ..
بعد دقائق تحاول أن تبحث عن اي شيء بقى منه ..
ولا تجد غير الرماد ..

وهذا العطر الرخيص يشبه بعض الناس ..
أحياناً يقابلك شخص ما تبهرك كلماته ..
وتثيرك أراؤه .. وتحلق معه في آفاق واسعة من الخيال ..
وسرعان ماتكتشف أن ماسمعت وما رأيت
ليس أكثر من أسطوانة محفوظة ..
يرددها صاحبها مثل الببغاء..
ولو حاولت أن تقاطعه أو تجادله أو تستفسر عن شيء مما يقول
اكتشفت حجم جهله وادعائه ..

وكما أن في العطور أنواعاً مزيفة مثل الناس تماماً..

تجد أيضاً أنواعاً نادرة اصيلة
يبقى تاثيرها في اعماق الانسان

هناك أنواع من العطر تبقى معك أياماً ..
وتعيدك أحياناً إلى أشياء نسيتها ..

بعض أنواع العطر يعيد لك صور الماضي ويجسدها في عينيك ..
ويتحول العطر إلى انسان ..
وترى في الانسان عمراً ..
وترى في العمر نبض الحياة وجمال و صفاء الكون

والعطور النادرة أقوى لأنها تبقى ..
كذلك البشر ..
فالانسان الصادق المخلص الأمين
يظل اكبر من إغراءات الزيف والدجل الرخيص ..
ولهذا يبقى رافعاً قامته في كل شيء ..
في فكره وسلوكه ومواقفه ..

أحياناً تذكر حبيباً وترى انساناً عزيزاً إذا تدفقت حولك رياح عطره ..
وبعض الناس لايغير أنواع عطره أبداً ..
لأنها تحولت مع الأيام إلى جزء من شخصيته ..
وهناك من يستخدم العطر كما يستخدم أي شيء فترى معه كل يوم نوعاً جديداً ..

وإذا كانت زجاجة العطر حصاد عشرات الزهور
فإن حصاد عمر الانسان أيام قليلة يعيش عليها ..

هذا العمر الطويل لا يبقى منه في داخلنا إلا مجموعة ذكريات
تأخذ مكانها في قلوبنا ولاترحل ..

وعندما أجد امامي زجاجة عطر بودي لو أسترجع تاريخها ..
كم عدد الزهور التي نزفت دماءها لتملأ هذه الزجاجة؟
وكم ينزف الانسان أحياناً من دمائه
ويعطي أجمل سنوات العمر من أجل حلم أو موقف أو حبيب ..

الانسان زجاجة عطر بشرية ..
وزجاجة العطر انسان يحمل قلباً ..
وكلاهما .. العطر والانسان ..
له عمر مكتوب لن يعيش بعده لحظة واحدة ..

وإذا كان جبران يقول "إنما الناس سطور كتبت لكن بماء" ..

فالحقيقة ان الناس عطور..
لكن صنعت بدماء ..
فالعطر دماء زهور .. والعمر دماء بشر ..
ولهذا أحزن كثراً كلما رأيت زجاجة عطر فارغة ملقاة ..
أو رأيت انساناً محمولاً على الأعناق ...........!
منقول

_________________


يااااااااااارب




أسير الخطايا عند بابك واقف على وجل مما انت به عارف
يخاف ذنوبا لم يغب عنك غيها ويرجوك فيها وهو راج خائف
ومن ذا الذي يُرجى سواك ويُتقى ومالك في فصل القضاء مخالف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://labraq.freedomlibya.net
 
إنما الناس .. عطور
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المُنتقى والمُجتبى :: المنتقيات والمجتبيات العامة :: الحوار العام-
انتقل الى: